برق الضاد
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

برق الضاددخول

منتدى ادبي شامل يعني بفروع الادب العربي


descriptiondefaultمجلة برق الضاد العدد 6

more_horiz
مجلة برق الضاد العدد 6 Aa_ao10

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عصفورتي


همس الصباح

descriptiondefaultرد: مجلة برق الضاد العدد 6

more_horiz
رغبة مستعرة 




 قصي الفضلي 




أسيرُ مبتسماً
قادما ً  إليكِ
بنكهة الحلم
أحملُ  على صدري
حقائبَ  الوله
لأمنحك لونَ النغم المشتعلِ بفوضى سرابي
لأوقظ أنوثتك
بكل ما أوتيت من عشق
أنتعلُ غيوبة الأمنيات
المضطجعة على قيد الانتظار 
وعقاربُ الوقت ِ المتجمد ِ
تراقص ُ عود َ ثقابي...
في الجانب الآخر منّي
رغبة شقيّة
ثورة بيضاء
مرتعش خجلاً
وصادحٌ موّال جسدك
 بين خيوط الليل
حيث أنا برفقتي
ماذا لو غرقتُ بنبيذ ضبابي 
فصوتك المشتهى
يقطف من  صمتي
عناقيد  الأفكار
يحيلنا إلى زمن مختمرٍ  ،
بين أصابع الشوق
 قد يستره حفيفُ الضوء 
حين ندعو قبلات الجنون
للالتصاق
خلف عناقِنا الموشوم
 بكرزِ  شفتيك

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عصفورتي


همس الصباح

descriptiondefaultرد: مجلة برق الضاد العدد 6

more_horiz
- وَجَلٌ - صابر المعارج


اِمْتَطى السَّفيْنةَ، لوّحَ صائِحاً:
-سأولدُ منْ جديدٍ يا أُمِّي...
فصولٌ تعاقبتْ وتلكَ المرأةُ تفتشُ في ذاكرةِ الشّاطئِ عنْ مَلِكٍ التقطَ تابوتا.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عصفورتي


همس الصباح

descriptiondefaultرد: مجلة برق الضاد العدد 6

more_horiz
أسير

فوزية الكوراني

نظرت إلى الساعة تستعجل الوقت؛
 " سألبس الفستان الأزرق الذي يحب، وأضع العطر الذي أهداني إياه ليلة زفافنا"..
  صدحت أصوات المكبرات  تُنادي للزيارة.. قبل أن يسمع اسمه تنفس رائحة عطرها..
قسمت الأسلاك الشائكة قلبه.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عصفورتي


همس الصباح

descriptiondefaultرد: مجلة برق الضاد العدد 6

more_horiz
ناي ليلة عاصفة 


حسين السياب
________


بدأ العالمُ يتداعى في رأسي 
مثلَ قشةٍ في مهبِّ الريحِ..
الحزنُ يقلّمُ أظافري..
وأنا أبحثُ عن مدينةٍ في مدينةٍ!
قضَمَ الليلُ صوتَ الفجرِ
والريحُ القديمةُ تصقلُ وجهيَ
في ليلةٍ عاصفةٍ
فيها الكثيرُ من الدهشةِ
والألمِ العظيمِ..
فراغٌ كبيرٌ في السماءِ
تتدلى مِنهُ صدورُ الأمهاتِ
يتساقطُ حليبٌ أسودٌ
يُطعِمُ آخرَ العناقيدِ
المتواريةِ عن الأنظارِ
في مقبرةِ الأحياءِ..
ليلةٌ عاصفةٌ 
سماءٌ مجنونةٌ
أرضٌ تبتلعُ النخيلَ
نهرٌ يركضُ إلى مثواهِ الأخيرِ..
طيورٌ تنقرُ رؤوسَ الصبيانِ
شاعرٌ يلجُ القصيدةَ لينجوَ
يبحثُ عن نفخةِ نايٍ وموقدِ
حطبٍ..
يسألُ الناجينَ كأسَ خمرٍ 
يُنشدُ الريحَ لفحةَ موتٍ
يدندنُ ترنيمةً كنائسيةً
يصحو وإذا بوجهِ الله !

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عصفورتي


همس الصباح

descriptiondefaultرد: مجلة برق الضاد العدد 6

more_horiz
قد دنا مشواري


ليلى عبد العزيز عريقات



يا نفسُ مهلاً قد دَنا مٍشْواري
لم يبقَ شيءٌ دُوِّنَتْ أخباري


 زَمَنَ الطّفولةِ كنتُ أسعدَ طفلةٍ
 فاحتْ زهوري وانتشَتْ أطْياري


وأبي بكلِّ مودَّةٍ قد حاطني
 والأمُّ تهمي بالهنا المِدْرأرِ


كانت خُطايَ مع الرِّعايةِ لا تَني
 ومضيْتُ بالإيمانِ والإصرارِ


وبدأْتُ أُنشِدُ لِلْحياةِ قصائداً
 وأبي يُصَفِّقُ راعياً أشعاري


*   *   *
كنّا وكانوا ثمَّ أقبلَ عاصِفٌ
والرّيحُ تُعْوِلُ مثلَما الفُجّارِ


سلَبَ العِدا أرضي وعاثوا ويْلَهم
 والإنكليزُ  يُعينُ كالسِّمْسارِ


 همَتِ الدموعُ وكم بكيتُ بِحُرْقَةٍ
 قد جَرَّفوا سَرْوي مع الأسْوارِ


كم مِن شهيدٍ باتَ يَرْقى لِلسَّما
كم مِن أسيرٍ صامدٍ جبّارِ


 والأهلُ هبّوا قاوَموا ببسالةٍ
حتّى الصِّغارُ مَضَوْا مع الثُّوّارِ


مستوطنونَ عَدَوْا عليْنا أتْلَفوا
 شجَراً وهدّوا في الدُّجى دوّاري


 وعدوُّ ديني حاقدٌ مُتَنَمِّرٌ
هدَمَ المساجِدَ مثلَ وحشٍ ضارِ


في المسجدِ الأقصى تدكُّ نِعالُهم
والأهلُ صَدّوا هجمَةَ الأشرارِ


 وحجارةُ الأطفالِ تبعثُ رُعْبَهم
ما بالُكُم بالفارسِ المِغْوارِ!


 ذاكَ المُلَثَّمُ كم يقضُّ منامَهُم
ويظلُّ منتصِباً لأجلِ الثّارِ


 إنَّ العجوزَ غَدَتْ بأرضي لَبْوَةً
وحِذاؤُها ترمي على الغدّارِ


لا بُدَّ مِن يومٍ نُحَقِّقُ نَصْرَنا
 ويُكَلِّلُ الأبطالَ تاجُ الغارِ


 وأعودُ أسعَدُ إذْ أُقَبِّلُ تُرْبَها
 وأقولُ قد عبقَتْ لنا أزهاري

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عصفورتي


همس الصباح

descriptiondefaultرد: مجلة برق الضاد العدد 6

more_horiz










اضغط على الرابط لقراءة النصوص

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عصفورتي


همس الصباح



privacy_tip صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى