برق الضاد
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

برق الضاددخول

منتدى ادبي شامل يعني بفروع الادب العربي


descriptionحصريبكاء العواصف - محمد السوادي

more_horiz
تدور ايامي
كفلك يتشظى
يعبقه غبار ماض هزيل
أشمّ اوراقي فيك
قلقا كتباريح الصبا
تفزعه طَرَقَاتُ التذكر
فيك ...
تعصرني آلهة الغربة
ارجوحة بالية الوشم
تلقي بكلكل السنين
اذ يبحر الشوق
متسربلا مني بقاياي
مدادا ينتفض الحنين
تبكيه عواصفي
وتواسيه ...
جدراني العتيقة
تغرد فوقها الاجراس
ولذة تقهقه عمري
وتحبسني اليك
يغمض الصدى
ترتد الاسطر على عاتقي
نظرة فنظرة ادنو
تطوقني اذرع العشق
واحتسي سكرا خاصرة الوقت
المّ الي صدر القصيد
ارضعه بانامل الشفاه
فينسكب يراعي حرفا
كخيلاء الانعتاق
يهرب من يدي
يمارس الليل عسجدا
عتمة الظلال
فتهرول أبواب الفجر
تقبل جبين الصباح
وانت ِ
قبس هداي
وشمسي حيث لا سماء
وامل يقذفه اليم
فالتقطه بخشوع
وارتل عزفك وجدا

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تَعَالِي . . . لَي

كَمَا قَدْ تُشْرِقُ اَلْأَنْوَارُ

فِي لَيْلٍ إِذَا نَزَلَتْ يَدُ اَلشَّمْسِ

descriptionحصريرد: بكاء العواصف - محمد السوادي

more_horiz
راقية تلك العواصف رغم ما فيها من ثورة بصورها البلاغية و تركيباتها الادبية وصلت للدهشة بلا حدود
سلم البيان والبنان

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
كن كما تريد ...........




ودع  لي  فرض احترامك

descriptionحصريرد: بكاء العواصف - محمد السوادي

more_horiz
تدور ايامي
كفلك يتشظى
يعبقه غبار ماض هزيل
أشمّ اوراقي فيك
قلقا كتباريح الصبا
تفزعه طَرَقَاتُ التذكر
فيك ...
تعصرني آلهة الغربة
ارجوحة بالية الوشم
تلقي بكلكل السنين
اذ يبحر الشوق 
متسربلا مني بقاياي
مدادا ينتفض الحنين
تبكيه عواصفي
وتواسيه ...
جدراني العتيقة 
تغرد فوقها الاجراس
ولذة تقهقه عمري
وتحبسني اليك 
يغمض الصدى 
ترتد الاسطر على عاتقي
نظرة فنظرة ادنو
تطوقني اذرع العشق
واحتسي سكرا خاصرة الوقت
المّ الي صدر القصيد
ارضعه بانامل الشفاه
فينسكب يراعي حرفا
كخيلاء الانعتاق
يهرب من يدي 
يمارس الليل عسجدا
عتمة الظلال
فتهرول أبواب الفجر
تقبل جبين الصباح
وانت ِ
قبس هداي
وشمسي حيث لا سماء
وامل يقذفه اليم
فالتقطه بخشوع
وارتل عزفك وجدا




رتلت القصيد بيراع 
من نور
كن بخير
تقديري الكبير

descriptionحصريرد: بكاء العواصف - محمد السوادي

more_horiz
شيرين كامل كتب:
راقية تلك العواصف رغم ما فيها من ثورة بصورها البلاغية و تركيباتها الادبية وصلت للدهشة بلا حدود
سلم البيان والبنان


البرق اللامع
شيرين كامل

امتنان يليق بروعة الحضور فاضلتي

تقديري

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تَعَالِي . . . لَي

كَمَا قَدْ تُشْرِقُ اَلْأَنْوَارُ

فِي لَيْلٍ إِذَا نَزَلَتْ يَدُ اَلشَّمْسِ

descriptionحصريرد: بكاء العواصف - محمد السوادي

more_horiz
بارقة ابو الشون كتب:
تدور ايامي
كفلك يتشظى
يعبقه غبار ماض هزيل
أشمّ اوراقي فيك
قلقا كتباريح الصبا
تفزعه طَرَقَاتُ التذكر
فيك ...
تعصرني آلهة الغربة
ارجوحة بالية الوشم
تلقي بكلكل السنين
اذ يبحر الشوق 
متسربلا مني بقاياي
مدادا ينتفض الحنين
تبكيه عواصفي
وتواسيه ...
جدراني العتيقة 
تغرد فوقها الاجراس
ولذة تقهقه عمري
وتحبسني اليك 
يغمض الصدى 
ترتد الاسطر على عاتقي
نظرة فنظرة ادنو
تطوقني اذرع العشق
واحتسي سكرا خاصرة الوقت
المّ الي صدر القصيد
ارضعه بانامل الشفاه
فينسكب يراعي حرفا
كخيلاء الانعتاق
يهرب من يدي 
يمارس الليل عسجدا
عتمة الظلال
فتهرول أبواب الفجر
تقبل جبين الصباح
وانت ِ
قبس هداي
وشمسي حيث لا سماء
وامل يقذفه اليم
فالتقطه بخشوع
وارتل عزفك وجدا




رتلت القصيد بيراع 
من نور
كن بخير
تقديري الكبير


امتنان يليق بك فاضلتي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تَعَالِي . . . لَي

كَمَا قَدْ تُشْرِقُ اَلْأَنْوَارُ

فِي لَيْلٍ إِذَا نَزَلَتْ يَدُ اَلشَّمْسِ

descriptionحصريرد: بكاء العواصف - محمد السوادي

more_horiz

نص متحرك كام محملا بعواصف العواطف

حيث عصفت بها تلك الانواء

لتلد الدلالات المشفرة وغير المشفرة

باستخدام متقن أجدت تسلسله رغم البعثرة التي كانت امواجا فيه

ماتع بحجم كل حركة

تقديري والاعتزازي

descriptionحصريرد: بكاء العواصف - محمد السوادي

more_horiz
حميدة العسكري كتب:

نص متحرك كام محملا بعواصف العواطف



حيث عصفت بها تلك الانواء



لتلد الدلالات المشفرة وغير المشفرة



باستخدام متقن أجدت تسلسله رغم البعثرة التي كانت امواجا فيه



ماتع بحجم كل حركة



تقديري والاعتزازي




امتنان يليق بسموك فاضلتي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تَعَالِي . . . لَي

كَمَا قَدْ تُشْرِقُ اَلْأَنْوَارُ

فِي لَيْلٍ إِذَا نَزَلَتْ يَدُ اَلشَّمْسِ



privacy_tip صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى