صدرت مؤخرًا رواية "قوارب الشمع" للروائية المصرية ياسمين مجدى، عن سلسلة "كتابة" بالهيئة العامة لقصور الثقافة، وتعد الرواية الإصدار الأول فى سلسلة "كتابة"، والتى يرأس تحريرها د.هيثم الحاج على، ويدير تحريرها عادل سميح.

تتعرض رواية ياسين مجدى "قوارب الشمع" للمدن بوصفها ميراث تستلمه البطلة من نساء العائلة السابقات، فتستعمل البطلة الملح فى مقاومة السكر، والبحر فى مجابهة الصحراء، وتتراوح بين مقاومة الاستسلام لمكان يصر على البقاء والامتداد، رغم أن زمنًا ما قد مر وترك ملامحه عليه.

من أجواء الرواية:" لا يمنع كون المرأة جميلة أن يكون صدى ضحكتها مشابهًا لصوت فرقعة الخشب، وحينما يقرقع بيت خشبى بالكامل لن يكون بيتًا للأشباح، سيكون بيتًا قديمًا سكنته عائلة".

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تَعَالِي . . . لَي

كَمَا قَدْ تُشْرِقُ اَلْأَنْوَارُ

فِي لَيْلٍ إِذَا نَزَلَتْ يَدُ اَلشَّمْسِ