أصدرت الهيئة المصرية العامة للكتاب، برئاسة الدكتور أحمد مجاهد، حديثًا كتابا بعنوان "قداسة البابا شنودة الثالث: ببليوجرافيا شارحة للكتب التى نشرت بين عامى ( 1957ـ 2011 )" مع دراسة ببليومترية، أعدها جورج نظير، خبير المكتبات والببليوجرافيا بجامعة عين شمس، وأكاديمية أخبار اليوم.

تتناول الببليوجرافيا حصر وتجميع كل مؤلفات البابا شنودة بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية من كتب، ومن جانب آخر هى أول ببليوجرافيا بالمفهوم العلمى فى تاريخ الإنتاج الفكرى المسيحى فى مصر، وقد بلغت مؤلفات البابا مائتى كتاب تقريبا، فهذا الكتاب يساعد الباحثين والدارسين فى التعرف على الإنتاج الفكرى وما نشر فى المجلات العلمية المختلفة، وهو بذلك من أكثر الكتاب إنتاجا فى مصر بل فى العالم، كما أن كتبة ترجمت إلى أكثر من لغة (الإنجليزية، الفرنسية، الألمانية، الإيطالية، الرومانية).

ويحتوى الكتاب على نبذة عن حياة قداسة البابا، الدراسة الببليومترية كموضوعات وطبعات، إلى جانب فصل عن الببليوجرافيا، والكشاف الهجائى التحليلى لرءوس الموضوعات المستخدمة فى الببليوجرافيا، والكشف الهجائى لعناوين الكتب، كما تناول الكتب التى تقرر تدريسها بالمعاهد والكليات اللاهوتية، والكتب المترجمة إلى اللغة الإنجليزية والألمانية والإيطالية والرومانية، ومعجم المصطلحات الإنجليزية.


....................

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تَعَالِي . . . لَي

كَمَا قَدْ تُشْرِقُ اَلْأَنْوَارُ

فِي لَيْلٍ إِذَا نَزَلَتْ يَدُ اَلشَّمْسِ