برق الضاد
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

برق الضاددخول

منتدى ادبي شامل يعني بفروع الادب العربي


أنا القتيل والناعي

+4
بارقة ابو الشون
شيرين كامل
سلام البغدادي
المؤيد
8 مشترك

descriptiondefaultأنا القتيل والناعي

more_horiz
كم أطفأت لهيب صرخاتي.. وظللتُ أحترق
كم تأملتُكِ بصمت ..ومضيتُ أيضاً بصمت
على أبراج روحي نقشتُ هواياتي فيكِ
وبين أوتاري المُهترئة ،
عزفت الفرحة لـِ أجل الحياة، لِـ أجل الجراح.. وأجل خُطاكِ !.

العيون لاتعرف نفسها ، ولاتنظر إلى بعضها
وأناــ وأنتِ ــ وتلك العيون ، لايمكننا أن نرى بعضنا ،
أو ننظر معاً إلينا ومِرآتي الوحيدة كُسرت !.

سنظل أقرب وأقل من فكرة تَحْمِل اللقاء ،
جَنينها الغياب ، وقُوْتها السراب .. نتوهُ معها فلا نلتقي ابدا !.

خيوط الأمل باتت نحيلة ، وأحلامي إلى جانبها وهنت ،
غفت وناح شوقها، ثم أفاقت من بُكائها مُستشهدة !.

أتذكرين تلك البراءة ياسلوى ؟!
حين أقول ضاحكاً ،
وأنتِ تعقدين حاجبيكِ النحيلين !.
قاتلتي:
ضعي خنجرك المحموم في قلبي ،
وأَعِدُكِ :
أنني سأتي بما يليق بجُرحي !.

كنتُ أقولُها شوقاً ليطول نظري إليكِ ، وأنتِ تكتمين عني قدري !.
لم أدرك ألمَها فيكِ ، وحجم الصمت المُتجمهر فيها .
عناقُكِ لِكفّي أنْبأَ قلبي بتلك النهاية ، فَعَلمتُ قُربها ، ودُنو وقتها!.

ماكنتُ أعلم أن سيف الشوق سيعمد إلى حز أزهاري سريعاً
ولو كنت أعلم :
لطلبت منكِ ، بل لرجوتك أن تبتعدي قبل أن يصل السيف إلى هامتي،
ويقطع جبهتي الأمنة أمامك !.

جُرِحَتْ حياتي ،
حياتي بأكملها ، وحُزني عليكِ مزق ماتبقى لي من أفراح !.

تذكرين عباراتي الأخيرة جيداً !.
(لاتوقظوا أحلامكم ليلاً)
كنتِ تقولين لي :
وكيف نوقطها وقد ماتت ؟!.

كُنتُ أعلم أن الأحلام لاتنام ، ولاتهتدي إلى مراقدها ،ومنها أحلامي !.

أحلامي التي كانت ترسم ملامحنا المقموعة على جفن أمنية شاردة يملؤها الخوف !.
أنامُ أنا ، وهي ترسمُك،
وفي المنام أجدها أيضاً ترسم ،
فأصحو ، وأرسمكِ أنا في الصباح بريشة خيالي الملوّنة .

وفي الختام:
تمُرين على الأيام ، مسدولة الأحلام محجوبة الخُطى
فـَ لله ماأصدق الأيام ، حين تمُرين عليها وقلبي دفتر الأيام !.

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
المؤيد
لا زال حرفك يطربني رغم الحزن الذي فيه
لكنه مطرز بالجمال ...راااااااااائع

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
 حرف شجي مزخرف  بالألم والذكرى وكثير من دموع



لكنني هنا صمت طويلا وطويلا جدا



رائعة  مؤيد



تقديري  لك وامتناني

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
كن كما تريد ...........




ودع  لي  فرض احترامك

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
العيون لاتعرف نفسها ، ولاتنظر إلى بعضها
وأناــ وأنتِ ــ وتلك العيون ، لايمكننا أن نرى بعضنا ،
أو ننظر معاً إلينا ومِرآتي الوحيدة كُسرت !.

سنظل أقرب وأقل من فكرة تَحْمِل اللقاء ،
جَنينها الغياب ، وقُوْتها السراب .. نتوهُ معها فلا نلتقي ابدا !.


االمؤيد

حرف له وقع

دمت بخير
تقديري الكبير

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
البرق اللامع
المؤيد

ثالوث دالي يجمع بين ضدين وملتقى فاذا بها لوحة من اناقة التعبير وبراعة السبك

ابدعت بل واكثر

محبتي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تَعَالِي . . . لَي

كَمَا قَدْ تُشْرِقُ اَلْأَنْوَارُ

فِي لَيْلٍ إِذَا نَزَلَتْ يَدُ اَلشَّمْسِ

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
حزينة كغروب الشمس قبل قيام الساعة  بــــ يوم, مدركة نهايتها .
مغموسة بالحب للمنتهى
ووشم المؤيد محفور عليها بفخر.
رائع أنت سيدي

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
الأنيق سلام :
ولازلت تطرب القلب والحرف بعبورك الآخاذ

شكراً من القلب..

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
القديرة شيرين كامل

تزين النسيم ، وتسلّمَ الضوء مفاتيح الآفق إحتفاءً بموكبك العظيم
 
ممتن أديبتنا..

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
الأديبة البرّاقة بارقة ابوالشون
حضورك له إيقاع فريد لايشبه سواكِ

شكراً لكِ

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
المخضرم وسيد الحبر والمكان محمد العتابي
تتوج الجمع بمجيئك وتنشر البهجة بارائك السديدة

شكراً على مر الأيام

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
القدير عبد المسيح دودوش
كـ شروق الشمس أنت ،تهب الحياة لوناً أخر وجمال مُختلف.

شكراً لك عليك..

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
وحين يعتمنا ضوء النهار 
وينيرُ وحدتنا حالكُ الليل 
تتبصرُ أحداقنا المتوهمة 
أن هناك أملاً خلف بقايا الجسور الرمادية 
التي كسرها زلزالُ الأمنيات 
ومردتها عسرةُ اللهفةِ الخاطفة 
بين قانون الحب ...وال لا إنتظار 

المؤيد ..وماينطقُ قلمك عن هواه 
إن هو إلا إحساسك العالي بنفسك

تعانقتُ وقدسية ماقرأتُ هنا 
أطال الله في عمرك دون قتل ودون نعي ...

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
أدركت عمق حرفك
في هذا النص الرائع
يضج بالاحساس ويجود بنظم بديع
تحيتي وتقديري

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
جنون ملائكي وأي جنون يعقب هذا الجنون الفريد

أصدقك القول أن لكِ صولة وجولة في كل حضور
وأنكِ فريدة -حقاً فريدة وقلمك جداً فريد
تسيرين ورفقتك دوماً صالحة - رفيعةً وراقية

فلا تُطيلي الغياب ياسيدتي وكوني بخير لأجل السعادة

descriptiondefaultرد: أنا القتيل والناعي

more_horiz
صديقي ناظم
تكرمني بوجودك وتجود بسخاء الحضور 
أشكرك وأشكر فكرك الفخم 

مودتي الخالدة يانقي



privacy_tip صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى