برق الضاد
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

برق الضاددخول

منتدى ادبي شامل يعني بفروع الادب العربي


لحظات منسية

+4
عبدالله السماوي
ح م د. العسكري
شيرين كامل
نجلاء وسوف
8 مشترك

descriptiondefaultلحظات منسية

more_horiz
لحظات منسية


ذاك الأفق الربيعي يدعوك للإلتفاف
حول خواصر الجمال ... حيث تغريد الطيور دعوةً مفتوحة


لزج الشجى في جوقتها ...


الفرح مازال في أوله


البساط يعلن تجديد الولاء ...وبراعمٌ كثيرة مازالت لاتعرف التفتح.


لانهايةً لذاك الزفاف الكوني ...


سوى دُخلته على ذاتٍ معكرة بأبخرة القهر...


ثمة ذوات لايريحها انتفاضة المواسم ولكن السؤال يمتطي صهوته ببسالة مستنكراً
وجود حاجز الممنوع الذي يحول بينه وبين الوسام.


لماذا القلوب يشقيها الغيظ حد التخلي عن مهمتها في توريد المحبة


ألا يشعر القلب بقيمة العطاء أم أن التخلي بات عملة متوفرة ،والملاسنة فكرة


وصول لموقد تُطهى عليه العراكات.


دائماً نكون حلفاء الحظ ،نلف
أنفسنا بشباك الضياع ونعود بعدها لنسأل عن مفتاح الرجوع...


المسافات التي أرهقت الأقدام خطى ، عرّش الياسمين على جنباتها...حُبّاً


الفجر الذي يرفع منديل الليل ويكشف رغبة الالتحاف بمتعته الشاردة...هذا
عشقاً .


ماالذي نأمله من حوارٍلايجدي ،سوى أنه يملأنا في فراغٍ لا يُتحف الزمن
بشيء


فالكلمة لم يعد لها شرف في ذاكرة
المواقف مادامت تتجدد في سبابة كل من يبيع الحب.


أليست المحبة مشروع التزام وقاعدة
لبناء الحرمان


أليست ربيعُ عشقٍ تسحرنا بصبوتها وتثلج
ذواتنا بالسكينة


ترى...ماالذي يُسكت صبرنا المتضوع يأساً سوى بقايا حلمٍ ...


وفُتات حب...

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
نرتق الجرح بحقنة قناعة

ونمضي بتلك السنين

نحو آفاق موجعة أكثر

كجرعة مخدر تذوب في أورد تنا

توطد الجسد على المشقة

وتلعن الحزن مملكة في الروح

لنطبق الجفن على مساحة أكبر

من الهذيان

فنومئ للمداد

أن سجل التاريخ

في أرشيف مسكور

من أول همس

نص أدبي يا نجلاء أوغل في عمق الحدث

استهدف الوجع بدقة وسكب دلوه و نكس شفاه الحقيقة

نحو بئر عميق بتراكيب بسيطة ولغة سلسلة إلا أنها بمصداقية عالية جدا

محبتي لك ولأدبك الراقي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
كن كما تريد ...........




ودع  لي  فرض احترامك

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
نص ابداعي جديد

يطل بتساؤلات كثيرة

تتحرى الروح اجوبتها كما تتحرى

خيوط االدخان ،

وهي تسبح بعيدة عن الذات مع انها في الذات

في آن معا


لكن كثير منا من غابت عنه السبل لاصلاح ما افسد


الدهر ، وكلنا يسال ويتسال

كيف ومتى واين


وبعد التطواف في الافاق

نعود برضى الاياب من الغنم

لك الله من مبدعة طرح وباسلوب

متفرد
لك سقيا البرق
ومحبتي
















وربما اتعسنا الجد


descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
نجلاء وسوف

نص يضج بالابداع تتزاحم فيه المعاني الرقيقة

والتساؤلات المحيرة ، نص رائع من محبرة مبدعة

تقديري .

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
البرق اللامع


نجلاء وسوف


فعلا ايتها الفاضلة ، انهمر الحرف جمالا لياتي بواقع كما المراة تحكي عما يعانيه احساس شاعر وسط هذا الزحام اللا منتهي


راقية بل وكثر


تقديري

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تَعَالِي . . . لَي

كَمَا قَدْ تُشْرِقُ اَلْأَنْوَارُ

فِي لَيْلٍ إِذَا نَزَلَتْ يَدُ اَلشَّمْسِ

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
المسافات التي أرهقت الأقدام خطى ، عرّش الياسمين على جنباتها...حُبّاً


الفجر الذي يرفع منديل الليل ويكشف رغبة الالتحاف بمتعته الشاردة...هذا
عشقاً .


ماالذي نأمله من حوارٍلايجدي ،سوى أنه يملأنا في فراغٍ لا يُتحف الزمن
بشيء


ياااااااااه

كم هو عميق حرفك و كم هو قريب من قلوبنا و واقعنا مبدعتنا الراقية نجلاء

كل دمعة تشي بربيع قلب

كل خطوة تتعب أرواحنا تقربنا أكثر من قمم الأمل

هكذا الحياة


آلام تصنع آمالا

أحلام تموت لتستيقظ أحلام


نص رائع و تعابير ساحرة


أبدعت يا راقية

تثبيت

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
لانهايةً لذاك الزفاف الكوني ...


سوى دُخلته على ذاتٍ معكرة بأبخرة القهر...


وللحزن آيات

كل الخطى تعلنه

لامرهم يغني ولا بعضا من نواح

ربما الحرف حين يسكبه في ساقية وجع

قد يشتته ....

ربما

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
القديرة نجلاء

قراءة أولى في بحور حرفك ِ الجميل

تنم ّ عن ملكة ابداعية راقية ومتمكنة

تسرني السكنى على شواطئك ِ

لك ِ الألق

ولروحك ِ الياسمين

رائعة وأكثر

مودتي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
.
.
.


.
*
*

مدونتي

http://fatenahmed23.blogspot.com/

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
شيرين كامل كتب:
نرتق الجرح بحقنة قناعة

ونمضي بتلك السنين

نحو آفاق موجعة أكثر

كجرعة مخدر تذوب في أورد تنا

توطد الجسد على المشقة

وتلعن الحزن مملكة في الروح

لنطبق الجفن على مساحة أكبر

من الهذيان

فنومئ للمداد

أن سجل التاريخ

في أرشيف مسكور

من أول همس

نص أدبي يا نجلاء أوغل في عمق الحدث

استهدف الوجع بدقة وسكب دلوه و نكس شفاه الحقيقة

نحو بئر عميق بتراكيب بسيطة ولغة سلسلة إلا أنها بمصداقية عالية جدا

محبتي لك ولأدبك الراقي
الغالية شيرين...أشكر قرائتك المعمقة

ولايمكن لهمسٍ ان يفلت من زمام حكم شيرين

شكراً وتقديري لك

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
ح .م العسكري كتب:
نص ابداعي جديد

يطل بتساؤلات كثيرة

تتحرى الروح اجوبتها كما تتحرى

خيوط االدخان ،

وهي تسبح بعيدة عن الذات مع انها في الذات

في آن معا


لكن كثير منا من غابت عنه السبل لاصلاح ما افسد


الدهر ، وكلنا يسال ويتسال

كيف ومتى واين


وبعد التطواف في الافاق

نعود برضى الاياب من الغنم

لك الله من مبدعة طرح وباسلوب

متفرد
لك سقيا البرق
ومحبتي
















وربما اتعسنا الجد



مرورك تحفة يذخر به نصي

لك الشكر الأستاذة حميدة العسكري

تقديري لك

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
عبدالله السماوي كتب:
نجلاء وسوف

نص يضج بالابداع تتزاحم فيه المعاني الرقيقة

والتساؤلات المحيرة ، نص رائع من محبرة مبدعة

تقديري .


وأنت رائع أكثر بقراءتك ومرورك

لك الشكر والتقدير أستاذ عبد الله السماوي

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
محمد سوادي العتابي كتب:
البرق اللامع

نجلاء وسوف

فعلا ايتها الفاضلة ، انهمر الحرف جمالا لياتي بواقع كما المراة تحكي عما يعانيه احساس شاعر وسط هذا الزحام اللا منتهي

راقية بل وكثر

تقديري


*****
أشكرك حضرة المدير على كل متابعاتك

وأحترم ردك

شكراً لك

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
محمد فجر الدمشقي كتب:
المسافات التي أرهقت الأقدام خطى ، عرّش الياسمين على جنباتها...حُبّاً


الفجر الذي يرفع منديل الليل ويكشف رغبة الالتحاف بمتعته الشاردة...هذا
عشقاً .


ماالذي نأمله من حوارٍلايجدي ،سوى أنه يملأنا في فراغٍ لا يُتحف الزمن
بشيء


ياااااااااه

كم هو عميق حرفك و كم هو قريب من قلوبنا و واقعنا مبدعتنا الراقية نجلاء

كل دمعة تشي بربيع قلب

كل خطوة تتعب أرواحنا تقربنا أكثر من قمم الأمل

هكذا الحياة


آلام تصنع آمالا

أحلام تموت لتستيقظ أحلام


نص رائع و تعابير ساحرة


أبدعت يا راقية

تثبيت


*****
الحياة مليئة بالمستجدات...ولكن أكثرها ألم ..حزن ...يأس

نحاول أن نصنع من الوهم شيء علنا نجدي .

شكراً لقراءتك العميقة ولتحديدك أهم تساؤلاتي في النص

كما أشكرك على التثبيت

تقديري دائماً

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
ناظم العربي كتب:
لانهايةً لذاك الزفاف الكوني ...


سوى دُخلته على ذاتٍ معكرة بأبخرة القهر...


وللحزن آيات

كل الخطى تعلنه

لامرهم يغني ولا بعضا من نواح

ربما الحرف حين يسكبه في ساقية وجع

قد يشتته ....

ربما


****
للحزن آيات وللحزن كل قمم الوجدان

أشكر مرورك ولإضافتك سكينة أخرى للألم

تقديري لك أستاذ ناظم

descriptiondefaultرد: لحظات منسية

more_horiz
فاتن أحمد كتب:
القديرة نجلاء

قراءة أولى في بحور حرفك ِ الجميل

تنم ّ عن ملكة ابداعية راقية ومتمكنة

تسرني السكنى على شواطئك ِ

لك ِ الألق

ولروحك ِ الياسمين

رائعة وأكثر

مودتي


****
أتمنى أن أكون عند حسن

ظنك بالقراءآات القادمة

ولك كل التقدير والمحبة أستاذة فاتن



privacy_tip صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى